000000000 دور إسرائيل في ضرب مرتكزات الأمن القومي العربي – الاستاذ دكتور كمال الأسطل :: الموقع العلمي- Prof. Dr. Kamal Al-Astal website
الرئيسية / مناهج جامعية / مساقات جامعية / دور إسرائيل في ضرب مرتكزات الأمن القومي العربي

دور إسرائيل في ضرب مرتكزات الأمن القومي العربي

بسم الله الرحمن الرحيم

جامعــــــــــة الأزهر– غــــــــــــزة  

عمادة الدراسات العليا

قسم علوم سياسية

بحث بعنوان:

دور إسرائيل في ضرب مرتكزات الأمن القومي العربي

إعداد الطالب :

أحمدالمصري

إشراف الاستاذ الدكتور :

كمال الأسطل

الفصل الدراسي الأول

العام الجامعي 2010- 1431

الفصل الأول

خطة الدراسة

مقدمة:

إن العلاقة المترابطة بين القوى الاقتصادية والبشرية والطبيعية للوطن العربي عناصر مهمة جداً في توفير الأمن القومي العربي ,ويعرف الأمن القومي العربي العربي بأنه المواجهة الفعالة الواعية لكافة المخاطر والتهديدات التي تهدد كيان الأمة العربية وتضر بالمصالح والأهداف القومية في الحاضر والمستقبل والقدرة على ردع العدو المشترك ومنعه من الاعتداء على أي جزء من الوطن العربي.

وكما أن الوطن العربي أمة واحدة تعيش أبعاد واقع التجزئة السياسية ولكل دولة نظامها الاجتماعي وسياستها الخارجية الأمر الذي سبب تدهور ثقة الشعب العربي بالقدرات المتاحة له من قبل معظم الأنظمة العربية للرد على الاعتداءات الموجهة ضد مصالحه وتطلعاته أو إيقافها بعدما تضاءلت ثقته بقدراتها في حل النزاعات والتوترات الداخلية. .

وعلى أساس الوضع العربي الراهن فان الأمن القومي العربي يعني الاستقرار السياسي والتكامل البشري والاقتصادي بين أقطار الوطن العربي وتعزيز آليات العمل العربي المشترك بما فيها القدرة الدفاعية لوقف الاختراقات الخارجية للوطن العربي.

ومن هنا فإن إسرائيل تحاول ضرب مرتكزات الأمن القومي العربي وهذا متولد عن طبيعة ( إسرائيل ) ككيان عسكري واقع تحت ثقل الاستعداد المسلح المستمر كعامل استنزاف يصعب على أي دولة أن تواجه متطلباته.

ويمكن استخلاص عظم هذا التهديد من خلال المخصصات المالية التي ترصد للإنفاق على الماكنة الحربية بشكل فاق أي قطر آخر في التاريخ. وقد بلغت القوات العسكرية العربية والصهيونية درجات متباينة فيما بينها

وتستهدف إسرائيل الأمة العربية في كيانها البشري وليس نفطاً في أرضها وسيادتها فهي تريد تفتيت أقطار هذه الأمة طايفياً ومذهبياً الى دويلات متنافرة فيما بينها ولتكون جميعا تحت السطوة الإسرائيلية في محاولة لتحقيق (الأمن المطلق)لها بما يعنيه من انعدام الأمن تماماً لكل الدول المجاورة .

لذا فإن مواجهة الخطر الصهيوني مهمة العرب جميعاً بالدرجة الاولى ولذلك يجب توحيد الطاقات العربية وحشدها لقلب اختلال ميزان القوى لصالح اسرائيل وردم الفجوة بين العرب الصهاينة من خلال سياسات عربية بناءة لبناء القوة القومية معتمدة على العناصر الاساسية للقوة العربية كالمساحة (14 مليون كم2 والسكان (225)مليون نسمة والموارد الضخمة وعلى رأسها النفط الذي يعتبر الوطن العربي المنتج الاول له اضافة الى مخزون استراتيجي هائل منه وغيره من الموارد التي لا تزال محتفظة بمزاياها الطبيعية بالاضافة الى الموقع الجغرافي المتوسط بين القارات مما يجعله عقدة مواصلات وقت السلم ومركزاً استراتيجياً هاماً يتحكم في المناطق والممرات وقت الحرب.

السابقة Prev1 صفحات 5
افتح الصفحة التالية للمزيد....

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القواعد العسكرية الأجنبية وأثرها على الأمن القومي العربي

...